رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير إلهام شرشر
مقالات الرأي

بئس قومٍ لا يعبدون الله إلا برمضان

جريدة الزمان

من المضحكات المبكيات أن تشاهد أشخاص يطلقون على شهر رمضان الكريم "موسم العبادة" فى إشارة منهم إلى أن شهر رمضان شهر مخصص للعبادات والتقرب من الله.

ونسوا تماماً أن رب رمضان هو رب كل الشهور والأعوام!! التناقض فى الشخصيات لا أجد له تفسير فالنفس المؤمنة تقبل على طاعة الله فى كل وقتٍ وحين، تعمُد بعض الأشخاص إلى تقصير العبادة على شهر رمضان فقط أمر غير مقبول فهم ملتزمون بالعبادة والتقرب إلى الله فى هذا الشهر ثم ينطلقون بعد انتهائه إلى الرجوع للمخالفات، التضرع لله عز وجل والإقبال على العبادة ليس مقتصرا على رمضان فحسب فإهمال الصلاة بعد وقبل رمضان وأكل أموال الناس بالباطل والإقدام على ظلم الغير والغيبة والنميمة كلها أمور ليست من الدين، ترك المخالفات والإقبال على رمضان بعمل طيب ورغبة فى التقرب من الله لا جدوى منه طالما الإنسان من داخله ينوى العودة للمعاصى فور انتهائه، لن تنفع الطاعات طالما من داخلنا نفتح الأبواب للمعاصى فعلى نياتكم ترزقون، إن الأعمال يحصيها الله طوال العام للبشر فمخطئ من يعتقد أن الله لا يتقبل منه عمله إلا فى رمضان، فلا يجوز أن يكون الإنسان مُفطرا على الحرام طوال العام وصائما شهرا واحدا فقط عن الحق! الصيام عن المعاصى، الحسد، الغيبة، الفُحش هو الصحيح وليس لأيام معدودة فقط، من بين النماذج المتناقضة الأشخاص الذين لا يؤدون فريضة الصلاة إلا فى شهر رمضان إيماناً منهم أن الصلاة تُكمل الصيام، وماذا عن باقى الشهور؟ نجدهم لا يصلون أو حتى يعرفون للمساجد طريقا.

وهنا يجب أن أذكرهم بالآية الكريمة ((الَّذِينَ اتَّخَذُوا دِينَهُمْ لَهْوًا وَلَعِبًا وَغَرَّتْهُمُ الْحَيَاةُ الدُّنْيَا ۚ فَالْيَوْمَ نَنسَاهُمْ كَمَا نَسُوا لِقَاءَ يَوْمِهِمْ هَٰذَا وَمَا كَانُوا بِآيَاتِنَا يَجْحَدُونَ)).

أيضاً فى بعض الدول العربية تنتشر ظاهرة بين الفتيات وهى ارتداء الحجاب فى شهر رمضان فقط حتى يكتمل الصيام! أو ارتداء ملابس فضفاضة واسعة لا تلفت الأنظار، عزيزتى المرأة الدين لا يتجزأ فالله عز وجل يشهد على ما تفعلين كل الأوقات ما الجدوى من التزامك بالطاعات فى شهر واحد وباقى العام لا تكترثين حتى للأمر، إذا لم تقتنعى بالحجاب لا ترتديه فلستِ مضطرة إلى ارتدائه خوفاً من "كلام الناس" أو الانتقادات فما تؤمنى به لن يتغير بارتدائك حجاب أو ملابس ساترة وأنتِ داخلك تشعرين بتناقض أو أن الحجاب والصلاة والملابس أمور روتينية يجب اتباعها لهذا الشهر فقط، الإيمان ينبع من داخلنا مهما تظاهرنا به كما أن الله عز وجل لا ينظر لملابسك أو حجابك بل ينظر لما يحويه قلبك وعند الحساب لن ينفع إلا العمل الصالح.

استطلاع الرأي

أسعار العملات

العملةشراءبيع
دولار أمريكى​ 18.261718.3617
يورو​ 20.049520.1629
جنيه إسترلينى​ 24.092624.2337
فرنك سويسرى​ 19.610919.7204
100 ين يابانى​ 15.004215.0901
ريال سعودى​ 4.86824.8951
دينار كويتى​ 59.968760.4519
درهم اماراتى​ 4.97124.9996
اليوان الصينى​ 2.86492.8842

أسعار الذهب

متوسط سعر الذهب اليوم بالصاغة بالجنيه المصري
الوحدة والعيار الأسعار بالجنيه المصري
عيار 24 1,103 إلى 1,126
عيار 22 1,011 إلى 1,032
عيار 21 965 إلى 985
عيار 18 827 إلى 844
الاونصة 34,299 إلى 35,010
الجنيه الذهب 7,720 إلى 7,880
الكيلو 1,102,857 إلى 1,125,714
سعر الذهب بمحلات الصاغة تختلف بين منطقة وأخرى
العدد 309 حالياً بالأسواق