الزمان
رئيس الاتحاد العربي للنقل: بدء تشغيل خدمة جديدة لزوار مهرجان العلمين برامج أكاديمية متميزة (خاصة) بمصروفات لمرحلة البكالوريوس بكلية العلوم جامعة أسوان محافظ القليوبية يتفقد محطات تموين السيارات ببنها وحي شرق وحي غرب شبرا الخيمة.. عقب تحريك أسعار الوقود ضبط 3 عناصر إجرامية بالإسكندرية والقليوبية بحوزتهم كميات من المواد والأقراص المخدرة .. تقدر قيمتها المالية بـ2مليون جنيه 55 لاعبا ولاعبة يمثلون مصر في بارالمبياد باريس 3 ظواهر جوية وأمطار رعدية.. بيان مهم من الأرصاد بشأن طقس الأيام المقبلة بمشاركة محمد صلاح.. مواعيد مباريات ليفربول في الجولة التحضيرية استعدادا للموسم الجديد الشركة المتحدة تطلق اسم أحمد رفعت على إحدى فرق برنامج «كابيتانو مصر» السعيد : زيادة المحروقات سيحرق جيوب المصريين، ويشعل التضخم، ويزيد نسب الفقر سؤال وجواب.. كل ما تريد معرفته عن اختبارات القدرات 2024 سحب إسناد مشروع دار الأمل لرعاية المسنين من جمعية الأسرة والطفولة بالسويس وزير الأوقاف: الانتماء للوطن دين في رقابنا.. والمتنصل منه إنسان رديء الطبع مظلم العقل
رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحريرإلهام شرشر

خارجي

روسيا وأوكرانيا توقعان اتفاقا تاريخيا لإعادة فتح الموانئ على البحر الأسود

روسيا وأوكرانيا
روسيا وأوكرانيا

وقعت روسيا وأوكرانيا اتفاقا تاريخيا يوم الجمعة لإعادة فتح موانئ أوكرانيا على البحر الأسود لتصدير الحبوب ، مما أثار الآمال في إمكانية تخفيف أزمة الغذاء الدولية التي تفاقمت بسبب الغزو الروسي.

وتوج الاتفاق شهرين من المحادثات التي توسطت فيها الأمم المتحدة وتركيا والتي قال الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو جوتيريش، إنها تهدف إلى استعادة صادرات الحبوب الأوكرانية والأسمدة الروسية على الرغم من العقوبات الغربية الصارمة المفروضة على موسكو.

وقال جوتيريش إن الاتفاق الموقع في اسطنبول يفتح الطريق أمام كميات كبيرة من الصادرات الغذائية التجارية من ثلاثة موانئ أوكرانية رئيسية هي أوديسا وتشرنومورسك ويوجني.

وأضاف الامين العام للأمم المتحدة أمام الحشد 'اليوم توجد منارة على البحر الأسود، منارة أمل ... وإمكانية ... وإغاثة في عالم يحتاجها أكثر من أي وقت مضى.'

لكن القتال احتدم بلا هوادة في شرق أوكرانيا، مما يبرز العداء وانعدام الثقة اللذين يقودان أسوأ صراع في أوروبا منذ الحرب العالمية الثانية ، امتنع ممثلو روسيا وأوكرانيا عن الجلوس على طاولة واحدة وتجنبوا المصافحة في الحفل.

وتم تعديل عرض أعلام البلدين بحيث لا يكونا بجوار بعضهما البعض.

وأرسلت روسيا وأوكرانيا، وكلاهما من أكبر مصدري الغذاء في العالم، وزيري الدفاع والبنية التحتية على التوالي إلى اسطنبول لحضور حفل التوقيع، الذي حضره أيضًا جوتيريش والرئيس التركي رجب طيب أردوغان.

وقال أردوغان إن الصفقة ستساعد في منع المجاعة وتخفيف تضخم الغذاء العالمي ، ودعا روسيا وأوكرانيا إلى إنهاء صراعهما ، حيث تسيطر تركيا ، العضو في الناتو التي تتمتع بعلاقات جيدة مع روسيا وأوكرانيا على حد سواء ، على المضائق المؤدية إلى البحر الأسود.

موضوعات متعلقة

click here click here click here nawy nawy nawy