رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحريرإلهام شرشر

وا إسلاماه

«البحوث الإسلامية» يعقد مؤتمرًا صحفيًا للإعلان عن مبادرة جماهيرية

البحوث الإسلامية
البحوث الإسلامية

أعلن المركز الإعلامي بمجمع البحوث الإسلامية عن عقد مؤتمر صحفي يوم الاثنين القادم للإعلان عن إطلاق مبادرة جماهيرية بعنوان: «مناخنا حياتنا»؛ لنشر الوعي المناخي في المجتمع، بغية الإسهام في الحد من تأثير التغيرات المناخية وخلق بيئة مستدامة بيئيًا، بالتعاون مع وزارة البيئة، وذلك استعدادً لاستضافة مصر مؤتمر الأطراف لاتفاقية الأمم المتحدة لتغير المناخ COP27، حيث تُطلق المبادرة تحت رعاية كريمة من الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر الشريف، ووزيرة البيئة الدكتورة ياسمين فؤاد، وبإشراف وكيل الأزهر الدكتور محمد الضويني، الدكتور نظير عيّاد أمين عام المجمع، من أجل دعم الاستراتيجيات الوطنية في كافة المجالات، واهتمام المجمع بقضايا المجتمع المصري.

وقال الأمين العام لمجمع البحوث الإسلامية الدكتور نظير عيّاد، إن المبادرة تأتي استجابة لرؤية الدولة المصرية في إعداد الخطط التنفيذية لتنفيذ الاستراتيجية الوطنية للتغيرات المناخية 2050؛ للتكيّف مع المناخ والأوضاع اليومية للناس والأنشطة المنزلية، واستعدادًا لتنظيم COP27 خلال شهر نوفمبر المقبل بمدينة شرم الشيخ.

أضاف عيّاد أن المبادرة تستهدف تقديم رؤية أزهرية شرعية علمية لمواجهة التغيرات المناخية بطريقة تكاملية تحقق رؤية الدولة واستراتيجيتها الوطنية، من خلال تكاتف الإنسانية والمجتمعات بطريقة أكثر تناغمًا لتقديم حلول ابتكارية لمواجهة تلك التغيرات التي تنذر بمخاطر تهدد الجميع.

ومن المقرر أن يعلن مجمع البحوث الإسلامية عن تفاصيل المحاور التنفيذية للمبادرة والتي تُنفذ في جميع محافظات الجمهورية خلال فعاليات إطلاقها يوم الاثنين المقبل.