رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحريرإلهام شرشر

خارجي

الفلبين تستأنف المحادثات مع الصين حول مشاريع السكك الحديدية

أعلنت وزارة النقل الفلبينية، خلال بيان اليوم الأحد، استئنافها محادثات تطوير النقل مع الصين، مؤكدة أنها تدرس الآن أيضًا متابعة مشاريع التعاون البحري.

وأكد البيان، أن وزير النقل خايمي باوتيستا، التقى بالسفير الصيني لدى الفلبين هوانج شيليان في مقر السفارة، حيث اتفقا على استئناف المفاوضات بشأن مشاريع النقل الكبرى.

وكشف أن مشاريع السكك الحديدية الرئيسية التي تمولها الصين والتي تم الإعلان عنها سابقًا وتم إنهاؤها، تشمل بما في ذلك مشروع السكك الحديدية الوطنية الفلبينية للمسافات الطويلة، ومشروع سكة ​​حديد سوبيك كلارك وخط سكة حديد مينداناو.

كما تحدث البلدان عن إمكانية التعاون في مجال سلامة المرور البحري وسلامة العبارات، بالإضافة إلى مذكرة تفاهم بشأن جهود البحث والإنقاذ البحري.

وفي المقابل، قالت الصين، في بيان منفصل، إنها ملتزمة بمساعدة دول جنوب شرق آسيا الأخرى في تطوير قطاع السكك الحديدية لديها.

وأكد السفير الصيني لدى الفلبين، قائلا: "لقد أجرينا مناقشة بناءة حول التعاون في البنية التحتية بين الصين والفلبين، ولا سيما التعاون في مجال السكك الحديدية".

وأعرب شيليان، عن أمله أن يؤدي التعاون بين الصين والفلبين في البنية التحتية والسكك الحديدية إلى المزيد من الثمار الملموسة وتحقيق المزيد من الفوائد للفلبينيين في أقرب وقت ممكن.