محافظ أسوان: قرار إزالة رسومات أكشاك الكهرباء تم بصورة أحاديةكاس العالم.. نقل نجم منتخب أميركا إلى المستشفى بعد إصابته في مباراة إيرانالقضاء الأمريكي يأمر بامتثال الرئيس السابق لموظفي البيت الأبيض أمامهالسفير السعودي لدى ليبيريا يلتقي نائبة وزير الخارجية الليبيريوزيرة الخارجية الليبية تبحث سبل التعاون مع وزير شؤون الشرق الأوسط وشمال أفريقيا البريطانيالجيش الأمريكي: الصين تسرع في توسيع ترسانتها النوويةمصطفى الفقي: الدول الغربية تستخدم ملف حقوق الإنسان كفزاعة لمصرالسعودية: 15.5 مليار ريال إيرادات مطاعم الوجبات السريعة خلال عامالسيطرة على حريق بسيارة أمام بوابة 8 غربي الإسكندريةالمخرج محمد فاضل: مسلسل الضاحك الباكي عمل فني صعبفاطمة ناصر عضو لجنة تحكيم الأفلام الروائية والوثائقية الطويلة في الدورة الثانية من مهرجان القاهرة للسينما الفرانكفونيةالزراعة: تسويق 300 ألف قنطار قطن بأسعار مجزية حتى الآن في إطار منظومة تداول الأقطان الجديدة
رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحريرإلهام شرشر

أخبار من القدس

وزارة شؤون القدس: انتهاكات الاحتلال في الأقصى تتطلب وقفة جادة لإنقاذه

قالت وزارة شؤون القدس، في بيان لها، اليوم الأحد، إن الحرائق في المسجد الأقصى لا تتوقف وبأشكال مختلفة، ما يستدعي من العالمين العربي والإسلامي وقفة جادة لإنقاذ المسجد مما يتعرض له.

ولفتت وزارة شؤون القدس، إلى أن إحراق المسجد في مثل هذا اليوم من عام 1969 على يد المتطرف مايكل دنيس روهن لم يكن الأخير الذي تستهدف من خلاله جماعات التطرف والحقد والكراهية قبلة المسلمين الأولى.

وأضافت: "الحرائق مستمرة وبأشكال مختلفة بما فيها الاقتحامات اليومية للمسجد وأداء الطقوس التلمودية ورفع الأعلام الإسرائيلية بالمسجد والحفريات الخطيرة في حائط البراق والقصور الأموية واستهداف محيط المسجد بالمصادرة والاعتداءات".

وأردفت الوزارة: "سلطات الاحتلال تنسف يوميا الوضع القائم التاريخي والقانوني في المسجد الأقصى في محاولة لفرض وإملاء واقع جديد في المسجد".

وأكمل البيان: "إن المسجد الأقصى بمساحته، مئة وأربعة وأربعين دونماً وتسعمائة متر مربع، هو للمسلمين وحدهم، وهو لا يقبل القسمة ولا الشراكة مع أحد".

وأضاف البيان: "على المجتمع الدولي، وعلى رأسه الأمم المتحدة واليونسكو، الوقوف عند مسؤولياته بوقف الاعتداءات الإسرائيلية الخطيرة على المسجد والأوقاف والتراث العريق في المدينة".

وأكدت وزارة شؤون القدس وصاية ورعاية الملك عبد الله الثاني على المسجد الأقصى المبارك وجميع المقدسات الإسلامية والمسيحية في القدس.



موضوعات متعلقة