وزير الداخلية يزور تونس على رأس وفد رفيع المستوى رئيس الوزراء: تسريع وتيرة برنامج توسيع قاعدة ملكية الشركات المملوكة للدولة وزير الداخلية: مواجهة التحديات المرتبطة بانتشار الفكر المتطرف الحكومة: انخفاض سعر الذرة وفول الصويا بعد استجابة التجار للأخبار الإيجابية محافظة القاهرة تشغل مركز تكنولوجي متنقل لتسهيل تجديد تراخيص المحال محافظ الفيوم يتفقد قافلة المواد الغذائية المقدمة من ”صندوق تحيا مصر” طاقة البرلمان توصي الحكومة بإعداد دراسة فنية بشأن مقترح النائب محمود عصام لتطوير منتجات شركة البتروكيماويات وتوفير المذيبات العضوية أمين سر دفاع النواب : تعديل قانون جوازات السفر هام حفاظاً علي تأمينها من أي تلاعب النواب يقر منحة تعاون لصالح مشروع الصناعة الخضراء المستدامة برئاسة وزير التعليم العالي.. رئيس جامعة المنيا يشهد اجتماع المجلس الأعلى للجامعات بــ ” الوادي الجديد” بحضور وزير التعليم العالي.. رئيس جامعة المنيا يشهد إطلاق مشروع أرض الجامعات المصرية بـ «الوادي الجديد» النص الكامل لتعديلات قانون سلامة الغذاء بعد إحالة البرلمان والمقدمة من النائب شحاته أبو زيد
رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحريرإلهام شرشر

أخبار

رئيس جامعة الأزهر يزور جناح الأديان في COP28.. ويشيد بجهود مجلس حكماء المسلمين

الدكتور سلامة داوود
الدكتور سلامة داوود

استقبل الأمين العام لمجلس حكماء المسلمين، المستشار محمد عبد السلام، اليوم السبت، الدكتور سلامة داود، رئيس جامعة الأزهر، الذي قام بزيارة لجناح الأديان في مؤتمر COP28، الذي ينظمه مجلس حكماء المسلمين بالتعاون مع رئاسة مؤتمر الأطراف COP28، ووزارة التسامح والتعايش في الإمارات، وبرنامج الأمم المتحدة للبيئة، في الفترة من 1 إلى 12 ديسمبر الجاري في مدينة إكسبو دبي.

وتفقَّد رئيس جامعة الأزهر، خلال الزيارة، أركان الجناح حيث اطلع على أهم الأنشطة والفعاليات التي ينظمها جناح الأديان، مشيدًا بجهود مجلس حكماء المسلمين، برئاسة فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر، في التفاعل مع القضايا والتحديات العالمية وتعزيز دور قادة الأديان ورموزها في مواجهتها.

وأكد دكتور سلامة داود على أهمية التعاون بين الأديان والثقافات المختلفة لمواجهة التحديات البيئية الراهنة، مشيرا إلى أن التعاون المشترك والجهود المبذولة من قِبَل الجميع هي مفاتيح النجاح في مجابهة تداعيات تغير المناخ، كما لفت إلى أن تعاليم الأديان تحث على الحفاظ على البيئة ورعايتها باعتبارها جزءًا لا يتجزأ من مسؤوليتنا الإنسانية والأخلاقية والمجتمعية.

من جانبه، رحَّب الأمين العام لمجلس حكماء المسلمين، المستشار محمد عبد السلام، بهذه الزيارة، مؤكدًا أن العالم يتطلع إلى دور القيادات والمؤسسات الدينية الكبرى في تعزيز الوعي بقضايا المناخ وغيرها من القضايا والتحديات التي تهدد الإنسانية، موضحًا أن مؤسسة الأزهر الشريف لها تاريخها العريق ودورها الرائد عالميًّا على كافة المستويات العلمية والدعوية والأخلاقية والإنسانية.

وينظم جناح الأديان، الذي يعد الأول من نوعه في تاريخ مؤتمرات الأطراف، العديد من الفعاليات والأنشطة، يشارك فيها الجناح ممثلين عن 9 ديانات، و54 دولة، بالإضافة إلى أكثر من 70 منظمة ومؤسسة من مختلف أنحاء العالم، بما في ذلك الجامعات ومنظمات الشباب والمنظمات والمؤسسات الدينية، ومنظمات الشعوب الأصلية، وعدد من المنظمات الحكومية وغير الحكومية الدولية، والمؤسسات النسائية، ومنظمات المساعدات الإنسانية، كما يقدم الجناح العديد من البرامج والأنشطة أبرزها 65 جلسة حوارية ونقاشية، بمشاركة أكثر من 325 متحدثًا، تركز على تعزيز التفاهم بين الأديان المتعددة بشأن العمل المناخي.

موضوعات متعلقة