محمود فتح الله يكشف سر فشل بيراميدز في تحقيق البطولات انفجارات عنيفة في صنعاء جراء قصف للتحالف الأمريكي البريطاني على مواقع الحوثيين أرسنال يواصل انتصاراته ويفوز على نيوكاسل برباعية بالدوري الإنجليزي الشاعر أسامة مصطفى يعلن اعتزاله مجال كتابة الأغاني الشرطة الإسرائيلية تستخدم خراطيم المياه لتفريق احتجاجات مناهضة للحكومة في تل أبيب أنصار الله تعرض السماح بسحب السفينة البريطانية المتضررة مقابل دخول مساعدات إلى غزة رئيس الجمعية العامة للأمم المتحدة: الأونروا شريان حياة لا غنى عنه لملايين الفلسطينيين ضبط عاطل لقيامه بالنصب والاحتيال على المواطنين والاستيلاء على أموالهم بزعم تسفيرهم للعمل بالخارج كشف حقيقة ما تم تداوله على مواقع التواصل الاجتماعي بشأن قيام سيدة بالقفز من سيارة بطريق السويس بالقاهرة كشف ملابسات تداول مقطع فيديو على موقع فيس بوك يتضمن قيام قائد سيارة ميكروباص السكرتير العام يفتتح معرض ”أهلاً رمضان” بأرض المعارض بمدينة دمنهور محافظ الغربية يؤدي صلاة المغرب بالمسجد الأحمدي ويشهد احتفال ليلة النصف من شعبان
رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحريرإلهام شرشر

سياسة

المهندس حازم الجندي: قرارات الرئيس برفع الحد الأدنى للأجور 50٪ تؤكد دعمه ومساندته للأسر المصرية

ثمن المهندس حازم الجندي، عضو مجلس الشيوخ، وعضو الهيئة العليا لحزب الوفد، قرارات الرئيس عبد الفتاح السيسي، رئيس الجمهورية، بشأن تخفيف أعباء المعيشة على المواطنين، بزيادة الحد الأدنى للأجور بنسبة ٥٠٪ ليصل إلى ٦ آلاف جنيه شهرياً، قائلا: تأتي في توقيت هام وتؤكد أن المواطن البسيط سيظل أولوية لدى القيادة السياسية في ظل المرور بأزمة اقتصادية وموجة من ارتفاع الأسعار مما كان يستوجب إصدار هذه القرارات لتؤكد أن القيادة السياسية حريصة على دعم المواطنين والوقوف بجانبهم للمرور من تلك الأزمة.

وأكد الجندي، في بيان له، أن هذه القرارات تمثل اكبر حزمة اجتماعية يتم تقديمها وتشمل كافة فئات وشرائح المجتمع بما فيها المعاشات والموظفين، ليؤكد أن الرئيس حريص كل الحرص على مساندة كافة الأسر والحفاظ على تلبية الاحتياجات الأساسية للأسر المصرية، لا سيما محدودي الدخل و الاكثر احتياجا.

وثمن الجندى توجيهات الرئيس السيسى بزيادة العلاوة الدورية للمخاطبين والغير مخاطبين بقانون الخدمة المدنية، مشيراً إلى أن الدولة دائما ما تؤكد تضامنها مع المواطنين وتحملها المسؤولية معهم في الأوضاع الاقتصادية الراهنة، لا سيما وأن غالبية الأسر المصرية أصبحت غير قادرة على التعامل مع موجة الأسعار مما يؤكد أن الدولة حريصة على توسيع مظلة الحماية الاجتماعية لتشمل الجميع دون استثناء.