رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير إلهام شرشر
سياسة البرلمان

رئيس صناعة النواب : مجمع مدينة برج العرب الجديدة أصبح مرتعا للمجرمين والجريمة والإرهاب

المهندس محمد فرج عامر
المهندس محمد فرج عامر

قال المهندس محمد فرج عامر، رئيس لجنة الصناعة بمجلس النواب، إن المجمعات الصناعية، ومنها مجمع مدينة برج العرب الجديدة، أصبحت مرتعا للمجرمين والجريمة والإرهاب، موضحا: "المجمعات الصناعية اللى بنتها الدولة كلها مقفولة، والمجارى على ارتفاع متر ونصف، واللى عامل جريمة بيروح يستخبى فيها"، وأضاف عامر: "كان من الأولى الاهتمام بالمناطق والمجمعات الصناعية الموجودة بالفعل وتشغيلها والنهوض بها، ثم إنشاء مناطق جديدة".

جاء ذلك خلال اجتماع لجنة الصناعة بمجلس النواب، اليوم الاثنين، برئاسة المهندس محمد فرج عامر، لمناقشة طلب الإحاطة المقدم من النائب محمود السعيد أبو شحاتة، فى شأن المغالاة فى أسعار الأراضى بالمناطق الصناعية بالمدن الجديدة، وطلب الإحاطة المقدم من النائبة هالة أبو السعد، فى شأن طرح هيئة المجتمعات العمرانية الأراضى الصناعية للمستثمرين بأسعار مبالغ فيها ما يعرقل الاستثمار في مصر.

وأكد عامر على ضرورة التعاون بين وزارة التجارة والصناعة والبنك المركزى المصرى لعودة الحياة للمجمعات الصناعية القائمة، لافتا إلى أن مجمع مرغم الصناعى منقسم إلى نصفين، الأول مصانع انتهت من ضبط أوراقها وسجلت الأراضى المُقامة عليها، ومصانع أخرى الأراضى غير مسجلة والدولة تطلب منهم الآن 5000 جنيه للمتر لتقنين الأوضاع.

ومن ناحيته قال المهندس مجدى غازى، رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للتنمية الصناعية، إن منطقة مرغم الصناعية لا تتبع الهيئة، وأكد المهندس محمد فرج عامر، رئيس لجنة الصناعة، أن المجمع يتبع وزارة الصناعة، ورد عليه غازى مرة أخرى قائلا "هذه المنطقة ليست تحت ولاية الهيئة أو الوزارة وهى ولاية جهة أخرى".

وأضاف أن مجمع "مرغم 2" الجديد تم طرحه بأسعار باهظة بسعر 17 ألف جنيه للمتر، قائلا "الأسعار تبدأ من 17 ألف جنيه للمتر، أه طبعا أسعار غالية، لكن هى دى التكلفة بالورقة والقلم وحاسبونى على الكلام دا"، مضيفا: "وطبعا الأسعار مرتفعة بالنسبة للشباب، ولذلك تم طرح الأراضى للإيجار بسعر 20 جنيه للمتر و7.5 جنيه خدمات أمن وصيانة ونظافة، وبذلك سيتم رد التكلفة للهيئة بعد 16 سنة إيجار بدون أى فوائد، أكتر من كدا مقدرش أعمل حاجة".

 

رئيس صناعة النواب العرب الجريمة والإرهاب

آخر الأخبار

استطلاع الرأي

العدد 233 حالياً بالأسواق