رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير إلهام شرشر
تقارير

الإعلانات الوهمية.. أطباء يعالجون مصابى ”كورونا” بـ”الفنكوش”

جريدة الزمان

بلاغات لقسم العلاج الحر بوزارة الصحة.. وضحايا يكشفون أدوات النصب عليهم

 

منذ انتشار فيروس كورونا المستجد "كوفيد- 19"، خيم الجشع على بعض التجار، وبدأوا فى نصب شباكهم حول المواطنين؛ ليقعوا فريسة فى أيديهم، حتى وصل الأمر إلى شاشات التليفزيون أيضا، ومواقع السوشيال ميديا، كما سلكوا طرقا جديدة للنصب من خلال الإعلانات.

وبعد أن اعتاد المواطنون على حملات التوعية بوزارة الصحة، إلا أنهم وجدوا إعلانات باسم "طبيب دليفرى" يصلك أينما كنت، ويكون مضمونه أن هناك أطباء متخصصين فى الكشف عن المصابين بفيروس كورونا المستجد وعلاجهم، ويصل إلى باب المنزل، بعد الاتصال على رقم الخط الساخن من داخل مصر، أو على الرقم الدولى إذا كان المتصل من خارج مصر، والكارثة أن هذا الإعلان يتم إذاعته فى العديد من القنوات، مثل مجموعة قنوات أبل والساعة.

ميار محمود، من قاطنى منطقة الظاهر بمصر القديمة، إحدى ضحايا الإعلانات المضللة، قالت إنها شاهدت إعلان طبيب الكشف عن فيروس كورونا، بعد أن شعرت بأن درجة حرارة والدها مرتفعة للغاية، لم تجد أمامها خيارا سوى الاتصال على تلك الأرقام، وعقب الانتظار لربع ساعة رد عليها مجهول وأكد أنه طبيب، وأن الأعراض التى يعانى منها والدها، هى أعراض فيروس كورونا المستجد، ثم حصل منها على العنوان، وأكد أنه سيصل خلال ساعة، ولكن مرت ساعتان، وازدادت حالة والدها سوءا، فذهبت به إلى مستشفى أحمد ماهر، وأتضح أنه يعانى من نزله شعبية حادة، وعندما قصت ما تعرض له والدها لأحد الأطباء، أكد أنها عمليات نصب، ولا بد من تقديم بلاغ ضد هؤلاء المضللين، الذين يريدون تحصيل ثمن المكالمات فقط، والمواطنون الذين لا يتبعون نصائح الدولة هم الضحايا لهؤلاء النصابين، فلا بد من عدم الانسياق ورائهم.

وأكد دكتور جمال عصمت، عضو لجنة الفيروسات الكبدية بوزارة الصحة، لـ"الزمان"، أن هؤلاء نصابين، ومن المفترض أن أى حالات اشتباه تذهب إلى مستشفيات الحميات أو الأمراض الصدرية، أو تتصل على الخط الساخن المخصص من قبل وزارة الصحة، لاتخاذ الإجراءات الطبية الكاملة، ويوقعون الكشف على المصابين، وإذا اتضح من النتيجة أنها إيجابية، يتم تحويل المصاب إلى إحدى مستشفيات العزل المخصصة من قبل وزارة الصحة، وهذه هى الطريقة الوحيدة للكشف عن الفيروس.

وشدد عضو لجنة الفيروسات الكبدية بوزارة الصحة، على ضرورة التوعية من قبل الإعلام، عن الخطوات التى يجب اتباعها عند الاشتباه فى الحالات، فطوال اليوم نشاهد إعلانات وزارة الصحة على شاشات التليفزيون، تناشد المواطنين بكيفية التعامل مع الفيروس، مع ضرورة الجلوس فى المنازل، وعدم النزول إلا فى حالة الضرورة القصوى، وكذلك الإعلان عن أرقام الخط الساخن، ومستشفيات الحميات والأمراض الصدرية، وسوف يتم تقديم بلاغات على الفور ضد هؤلاء بقسم العلاج الحر بوزارة الصحة، يفيد بأن هؤلاء يقومون بعمل دعاية لأنفسهم، بأنهم يعالجون المصابين بفيروس كورونا وهذا غير صحيح بالمرة، مستغلين الظروف التى تمر بها الدولة.

أما يوسف حنا، صاحب إحدى الوكالات الإعلانية، أكد أن هذا الإعلان متداول على ما يقرب من 50 قناة من قنوات الفئة الثالثة، التى لا يتجاوز ثمن الإعلان بها ربع مليون جنيه أو أكثر، على حسب مدة عرض الإعلان وأوقات تكراره، حيث إن الوكالات لا تضع فى الاعتبار إذا كان هذا نصاب أم لا، ففى هذا المجال الفارق الوحيد هو المادة أى مبلغ الإعلان، بالإضافة إلى أن هذا الإعلان قد تم عرضه منذ حوالى أسبوع، وهذه القنوات التى يتم عرض الإعلان بها محتالة، فيقومون بتغيير مقرهم من حين لآخر؛ كى لا يتم إلقاء القبض عليهم، فهم يعلنون عن أى منتج بدون أن يتأكدوا عن مدى صحته من عدمه.

الإعلانات الوهمية أطباء يعالجون مصابى كورونا الفنكوش

آخر الأخبار

استطلاع الرأي

أسعار العملات

العملةشراءبيع
دولار أمريكى​ 15.995616.0956
يورو​ 17.747117.8612
جنيه إسترلينى​ 20.757520.8792
فرنك سويسرى​ 16.312016.4207
100 ين يابانى​ 14.629214.7220
ريال سعودى​ 4.26224.2900
دينار كويتى​ 52.677753.0419
درهم اماراتى​ 4.35434.3824
اليوان الصينى​ 2.28862.3031

أسعار الذهب

متوسط سعر الذهب اليوم بالصاغة بالجنيه المصري
الوحدة والعيار الأسعار بالجنيه المصري
عيار 24 763 إلى 766
عيار 22 700 إلى 702
عيار 21 668 إلى 670
عيار 18 573 إلى 574
الاونصة 23,743 إلى 23,814
الجنيه الذهب 5,344 إلى 5,360
الكيلو 763,429 إلى 765,714
سعر الذهب بمحلات الصاغة تختلف بين منطقة وأخرى
192