رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير إلهام شرشر
وا إسلاماه

هل يصل الدعاء وقراءة القرآن للميت؟ الإفتاء تجيب

الإفتاء
الإفتاء

هل يصل ثواب قراءة القرآن للميت.. سؤال قد يتردد على أذهان البعض فيقولون: هل يصل ثواب قراءة القرآن للميت، وهل ينتفع الميت من قراءة القرآن له، بل وهل يصل ثواب قراءة القرآن للحى، وقد أجابت دار الإفتاء المصرية عن ثواب قراءة القرآن للميت، عبر فيديو بثته على صفحتها الرسمية بـ « فيس بوك».


وقال الدكتور محمد عبد السميع؟، مدير إدار الفروع الفقهية وأمين الفتوى بدار الإفتاء المصرية، إن ثواب قراءة القرآن الكريم يصل للمتوفى ويزيد من حسناته ويرفع درجته - بمشيئة الله تعالى-.


وأوضح « عبد السميع» في إجابته عن سؤ ال: « هل يصل ثواب قراءة القرآن للميت، علمًا أن أبى توفى وأنا استشعر التقصير في حقه وأقوم الآن بختم القرآن له؟»، أن ثواب قراءة القرآن الكريم لا يصل للميت فقط بل يكون للقاريء نصيبًا منه.


واختتم أمين الفتوى داعيًا المولى – عز وجل- أن يجعل ثواب قراءة القرآن الكريم رفعة للميت يوم القيامة وزيادة له في حسناته ورفعة للقاريء في درجاته أيضًا.


هل ينتفع الميت من قراءة القرآن له... سؤال أجاب عنه الشيخ عويضة عثمان، أمين الفتوى بدار الإفتاء المصرية، خلال البث المباشر لصفحة الإفتاء عبر موقع التواصل الإجتماعي فيسبوك.


وأجاب عثمان، قائلًا: إن تلاوة القرآن عمل طيب وأجره كبير عند الله تعالى وهو صدقة وفعل من الأفعال التى نقدمها للمتوفى وتنفعه كالحج وكالعمرة، فأقرأ وهب ثواب ما قرأته للمتوفى حتى يكون هذا فى ميزان حسناته.

هل يشترط التلفظ بالنية قبل وهب ثواب قراءة القرآن للميت؟

من ناحيته، بين الدكتور محمد عبدالسميع، مدير إدارة الفروع الفقهية بدار الإفتاء، أن قراءة القرآن بنية إهداء ثوابه للميت، لا يتطلب الجهر بالتصريح والقول «إني وهبت مثل ثواب هذا العمل للميت»، مشيرًا إلى جواز إضمار النية في القلب.


وأفاد «عبدالسميع» ردًا على سؤال: هل يشترط التلفظ بالنية عند إهداء ثواب قراءة القرآن للميت ؟ أن هبة الثواب بالقول أبلغ وأرجى للقبول؛ مفيدًابأنه يكون من باب الإلحاح في الدعاء والطلب بالرحمة والمغفرة وقبول الميت ورفع درجته.

وفي ذات السياق، ذكر مركز الأزهر العالمي للفتوى الإلكترونية، أنه يجوز إهداء الأعمال الصالحة للميت، منوهًا بأن هناك أعمالًا صالحة يؤديها الأحياء ويصل ثوابها لأمواتهم.


وواصل مركز الأزهر، عبر صفحته بموقع التواصل الاجتماعي «فيس بوك»، في إجابته عن سؤال: «ما حكم إهداء ثواب القربات للميت؟»، أن جميع العبادات المالية يصل ثوابها إلى الميت، وبعض العبادات البدنية كالحج والدعاء والاستغفار يصل ثوابها أيضًا إلى الميت، أما الصلاة فلا يصح أن يصلي أحدٌ عن أحد فرضًا ولا نفلًا؛ ولكن إذا صلى وأهدى ثواب الصلاة إليه فجائز على الأصح.


وتابع مركز الأزهرأن الإمام والمحدث "الزيلعي" قال في كتاب "تبيين الحقائق" تحت باب الحج عن الغير: الأصل في هذا الباب أن الإنسان له أن يجعل ثواب عمله لغيره عند أهل السنة والجماعة صلاةً كان أو صومًا أو حجًا أو قراءةَ قرآنٍ أو أذكارًا إلى غير ذلك من جميع أنواع البر، ويصل ثوابُ ذلك إلى الميت وينتفع به.

هل يصل الدعاء وقراءة القرآن للميت الإفتاء

استطلاع الرأي

العدد 241 حالياً بالأسواق
316242