رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير إلهام شرشر
فن

تقنية «الهولوغرام» تعيد العندليب الأسمر في سهرة من زمن الفن الجميل بقصر البارون

جريدة الزمان

 


في تجربة فريدة من نوعها تُحاكي الواقع وتعود بالزمن إلى الوراء لتحمل سحر التاريخ، ولإحياء ذكرى أعظم وأعرق الفنانين في تاريخ مصر والوطن العربي بعد رحيله عن عالمنا منذ 44 عامًا، العندليب الأسمر عبد الحليم حافظ، لتعيد إلينا تقنية الهولوغرام" والإسقاط الضوئي المجسم ثلاثي الأبعاد سهرة فنية من ليالي الزمن الجميل من سهرات العندليب برفقة الجوق السمفوني (الأوركسترا) ومع أحدث التقنيات السمعية والبصرية في الثاني من أبريل القادم بقصر البارون.

واختير قصر البارون خصيصاً لاستضافة هذا الحفل بعدما تم ترميمه بشكل كامل ليعود إلى رونقه وأصبح تحفة أثرية لجذب السياح، وهو ما يمثل فرصة للجماهير الراغبين في استعادة ذكرى الزمن الجميل والموسيقى الكلاسيكية المصرية على مسرح القصر، حيث سيتمكن الحاضرون من محاكاة أجواء حفلات العندليب الأسمر، ويقام الحفل بتنظيم شركة بيزنكس القابضة للاستشارات و بالشراكة مع شركة بريم سمارت وشركة مارتك وشركة پيكسل وشركة صوت الفن صاحبة حقوق الملكية الفكرية للمصنفات الخاصة للفنان الكبير عبد الحليم حافظ في جميع انحاء العالم و بالتعاون مع الشريك الاعلامي و الاستراتيجي شركة POD للدعاية و الاعلان.

ومن المقرر أن يبدأ الحفل في تمام الساعة السابعة مساءً يوم 2 إبريل المقبل بعزف الجوق السمفوني (الأوركسترا) ويتبعه عرض تقنية الإسقاط الضوئي المجسم ثلاثي الأبعاد الذي يُجسد قصة القصر التاريخية وأسرار البارون إمبان في حدث تاريخي للقصر بعد ترميمه، وتعقد استراحة لمدة ربع ساعة ليخرج العندليب الأسمر، عبد الحليم حافظ، على مسرح القصر ليعيدنا إلى الزمن الجميل ويطربنا بصوته العذب، حتى الساعة الحادية عشر مساءً. وتعد هذه الحفلات هي الأولى جماهيريا التي تقام في قصر البارون منذ تجديده ومن المقرر أن يتسع الحفل الذي سيقام بالحديقة المفتوحة بالقصر إلى أكثر من 1500 من الحضور مع اتباع كافة إجراءات الأمن والإجراءات الاحترازية والتعقيم طبقا لقرارات مجلس الوزراء في هذا الشأن.

آخر الأخبار

استطلاع الرأي

العدد 267 حالياً بالأسواق