رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير إلهام شرشر
وا إسلاماه

‏جولة في مرصد الأزهر.. ‏200 شخصية عالمية ‏أشادت بجهوده في ‏مكافحة التطرف

جريدة الزمان

على مدار 6 أعوام مضت، كان مرصد الأزهر لمكافحة التطرف محط اهتمام وأنظار ‏العديد من الشخصيات المحلية ‏والإقليمية والعالمية، حرصوا على التعرف على جهوده ‏ودوره في نشر الخطاب الأزهري المعتدل وملاحقة الأفكار المتطرفة ومكافحتها، وزيارة ‏مقر المرصد بمشيخة الأزهر بالقاهرة، وتفقد أقسامه والحديث مع أعضائه من أساتذة ‏الجامعة والباحثين المتخصصين في مكافحة ‏التطرف والإرهاب ولديهم الخبرات الأزهرية ‏الكبيرة التي تمكنهم من أداء هذه المهمة على الوجه الأمثل، محصنين بمنهج أزهري ‏وسطي يأتي إليه الطلاب والدارسون من أكثر من مائة دولة حول العالم.‏ بلغ عدد الزيارات الرسمية الكبرى التي استقبلها المرصد منذ افتتاحه حوالي 200 زيارة ‏لكبار ‏المسئولين، ‏ورؤساء ووزراء دول، ووفود محلية وأجنبية، وباحثين معنيِّين بمجال ‏التطرف ‏والإرهاب من مختلف ‏دول العالم، إضافة إلى الزيارات اليومية الأخرى التي ‏يستقبل فيها المرصد وفودًا من الوزارات والهيئات التعليمية والأكاديمية والبرامج التدريبية ‏التي تستهدف فئة الشباب.‏ وفي تلك الزيارات يقوم أعضاء المرصد بتعريف الزائرين العالميين والمحليين بشكل وافٍ ‏على أهدافه، ‏وشرح دقيق لآليات العمل به وأهم القضايا والأخبار التي تتناولها وحداتها ‏اللغوية المختلفة بشكل ‏يومي؛ بهدف الوقوف على الجهد المبذول في مجال مكافحة ‏التطرف ذلك الهدف الذي من أجله أسس ‏الأزهر الشريف المرصد لمواجهة الأفكار ‏المتطرفة وتفنيدها وحماية الشباب من الوقوع في براثن ‏التطرف والإرهاب.‏

وتعكس هذه الزيارات أهمية دور الأزهر باعتباره المرجعية الإسلامية الأولى والأكثر تأثيرًا ‏حول العالم، وتلقي ‏الضوء على أهمية دور الأزهر باعتباره أحد أدوات القوة الناعمة للدولة ‏المصرية على كافة المستويات ‏وامتداد صوت الإسلام الوسطي إلى كل ربوع العالم. وقد ‏برز تأثير هذه الزيارات في زيادة الإقبال على ‏توجيه الدعوة للمرصد بغرض تمثيل مصر ‏والأزهر في العديد من المؤتمرات والندوات الدولية. ‏

وكان المرصد حريصًا على تسجيل انطباعات الزائرين، بشكل انعكس على تطور الأداء ‏داخل أروقة ‏المرصد. وفيما يلي نعرض لأهم وأبرز هذه الآراء:‏ ‏1-‏ توني تان، رئيس جمهورية سنغافورة السابق، وقال خلال الزيارة: جهود مرصد ‏الأزهر ليست مهمة لمصر فقط، ولكن لمعظم دول العالم.‏ ‏2-‏ ‏ جيرار لارشيه، رئيس مجلس الشيوخ الفرنسي، وقال خلال الزيارة:‏ مرصد الأزهر ‏الشريف «يفك شفرات داعش ويحارب دعايتها».

‏ ‏3-‏ بيتر تومسون،‏ الرئيس الأسبق للجمعية العامة للأمم ‏المتحدة، وقال خلال الزيارة:‏ ‏‏«إذا كنا نتحدث عن مكافحة الإرهاب فإن الطريقة المثلى لمواجهته هي ما يقوم به ‏‏الأزهر من خلال مرصده العالمي باللغات الأجنبية». ‏ ‏4-‏ ‏ ‏ ينزو ميلانيزى، وزير الخارجية الإيطالي الأسبق، وقال خلال الزيارة:‏ ‏« مرصد ‏الأزهر يقوم على تصحيح المفاهيم المغلوطة، ويفكك الأفكار والشبهات ‏التي ‏تروجها الجماعات المتشددة . خاصّة في ظل تعدد اللغات التي يعمل بها، ‏ما ‏يجعله قادرًا على مُخاطبة أكبر عدد من البشر حول العالم».‏

‏5-‏ مرزوق الغانم،‏ رئيس مجلس الأمة الكويتي، وخلال الزيارة أشاد بتصدي المرصد ‏للجماعات الإرهابية، وتفنيده لأفكارها ‏المشبوهة، مؤكدًا أن المرصد يمثل نموذجًا ‏يحتذى به في مواجهة الفكر ‏المتطرف وتصحيح المفاهيم المغلوطة لدى الشباب ‏على مستوى العالم.‏ ‏6-‏ ‏ جيل دو كيرشوف،‏ منسق الاتحاد الأوروبي لمكافحة ‏الإرهاب، وقد أشاد بدور ‏المرصد في مواجهة الفكر المتطرف وكشف زيف إيديولوجيات ‏الجماعات ‏المتطرفة، وطالب أن يتعاون المرصد مع مراكز مكافحة التطرف ‏في أوروبا.‏ ‏

7-‏ ماريا فرناندا اسبينوزا، الرئيس الأسبق للجمعية العامة للأمم المتحدة، وقالت خلال ‏الزيارة: «سعدت بجهود مرصد الأزهر لمكافحة التطرف في دعم السلام الدولي ‏وتعزيز ‏الوئام والتسامح».‏ ‏

8-‏ ‏ د/ أيمن السيد عبد الوهاب،‏ نائب مدير مركز الأهرام للدراسات ‏السياسية ‏والإستراتيجية، وقالت خلال الزيارة: ‏« مرصد الأزهر إضافة مهمة لكافة الجهود ‏والأدوار التي تلقى بمسئولياتها على ‏مؤسسة الأزهر الشريف العريقة. فالفلسفة التي ‏حكمت المرصد على مدار ‏خمس سنوات ومنذ تأسيسه عام 2015 ، لم تركن إلى ‏الرصد الكمي ‏لمظاهر التطرف واتجاهاته – رغم أهميته – ولكن أيضا للرصد ‏النوعي ‏لركائز هذا الفكر».‏

‏9-‏ ‏السيد عبد الكريم هاشم ‏مصطفى،‏ مستشار رئيس الوزراء ‏العراقي، وقال خلال ‏الزيارة: « إن عمل هذا المرصد هو ركيزة أساسية في مكافحة الفكر المتطرف ‏الذي نتج ‏عن انحراف أفكار الشباب، وولد تطرفًا عقائديًا أدى إلى حصول كوارث ‏في ‏منطقتنا وكذلك في دول العالم واليوم بجهود مرصد الأزهر نستطيع أن ‏نواجه ‏الفكر المتطرف، وذلك من خلال قاعدة إسلامية صحيحة».‏

‏10-‏ ياتسيك تشابوتوفيتش،‏ وزير خارجية بولندا، وقال خلال الزيارة: «مرصد ‏الأزهر هو مركز بحثي يتصدى للدعاوى المتطرفة، ويحمي الشباب من ‏الانخداع ‏بالفكر الإرهابي».‏

‏11-‏ القس كاراس لمعي سلامة،‏ كاهن بالكنيسة القبطية المصرية، وقال خلال ‏الزيارة: مرصد الأزهر ينشر المنهج الصحيح في الدعوة إلى الإسلام بالحكمة ‏والموعظة ‏الحسنة (لا الإكراه ولا الترويع).‏

‏12-‏ جورج فيري،‏ رئيس مجلس الشيوخ الكندي، وقال خلال الزيارة: مرصد ‏الأزهر يساهم في مواجهة التطرف والإرهاب، كما يحقق التواصل مع ‏مختلف ‏الأديان ومواجهة العنف حول العالم.‏ ‏13-‏ السفير ناثان ألكسندر سيلز،‏ منسق الخارجية الأمريكية لمكافحة الإرهاب، ‏وقال خلال الزيارة: ‏ مرصد الأزهر يعد نموذج متميز في مواجهة الفكر المتطرف ‏على مستوى العالم

.‏ ‏14-‏ السفير دومينيك جوه، سفير سنغافورة بالقاهرة، وقال خلال الزيارة: ‏ مرصد ‏الأزهر لمكافحة التطرف يلعب دورًا مهمًا في مراقبة الرسائل ع

07f1bde232385b0bd51079b12eae1345.jpg64a268bfa91e0c9b0f4d34f17e21562e.jpg
مرصد الأزهر شفرات داعش

آخر الأخبار

استطلاع الرأي

العدد 267 حالياً بالأسواق