رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير إلهام شرشر
وا إسلاماه

هل العادة السرية نوع من أنواع الزنا؟.. أمين الفتوى يجيب

الإفتاء
الإفتاء

هل العادة السرية نوع من أنواع الزنا .. العديد من الشباب لا يعرف أن لممارسة العادة السرية أضرارا كثيرة أونها من الأفعال المحرمة شرعا من ثم ورد سؤال لدار الإفتاء يقول :“هل العادة السرية نوع من أنواع الزنا” وعن ذلك يقول الدكتور أحمد وسام، أمين الفتوى بدار الإفتاء، إن العادة السرية ذنب كبير ومعصية ولكنها ليست من أنواع الزنا مستشهدًا بقول الله تعالى في القرآن الكريم: "والذين هم لفروجهم حافظون * إلا على أزواجهم أو ما ملكت أيمانهم فإنهم غير ملومين * فمن ابتغى وراء ذلك فأولئك هم العادون".

وأوضح من خلال رده على سؤال “هل العادة السرية نوع من أنواع الزنا ”عبر فيديو على موقع اليوتيوب أن كقارة العادة السرية ان يتوب الفرد عنها وأن يستغفر الله كثيرا يعزم على الا يعود اليها .

وكانت دار الإفتاء، قد ذكرت أن الاستمناء حرام شرعًا، وهو إخراج المني بغير جماع في اليقظة، وذلك استفراغًا للشهوة، فالمستمني قد ابتغى لشهوته وراء ذلك، ولا يستثنى من حرمة الاستمناء إلا ما كان بيد الزوجة لزوجها وبالعكس، قال الله تعالى :"وَالَّذِينَ هُمْ لِفُرُوجِهِمْ حَافِظُونَ (5) إِلَّا عَلَى أَزْوَاجِهِمْ أَوْ مَا مَلَكَتْ أَيْمَانُهُمْ فَإِنَّهُمْ غَيْرُ مَلُومِينَ (6) فَمَنِ ابْتَغَى وَرَاءَ ذَلِكَ فَأُولَئِكَ هُمُ الْعَادُونَ" [المؤمنون: 5 - 7].

وأضافت الإفتاء في فتوى لها أنه يترتب على الاستمناء ما يلي: استحقاق الإثم بالوقوع في الذنب، ولا فرق في حرمته بين الرجل والمرأة، ووجوب التوبة على من وقع في ذلك، بأن يقلع عن هذه العادة السيئة، ويندم على ما فرط في حق الله تعالى، ويعزم على عدم العودة إليها.

وتابعت: حدوث الجنابة بإنزال المني بشهوة، فلابد من الغسل بتعميم الجسد بالماء المطلق بنية رفع الحدث الأكبر للتطهر، لافتةً إلى كون الاستمناء من المفطرات إذا حدث في نهار رمضان، فيجب قضاء اليوم، والتوبة من هذا الذنب، ومن ذنب الإفطار العمد في رمضان.

علاج العادة السرية:
وأوضحت الإفتاء أن طرق التخلص من العادة السرية هى:
1- عدم الخلو بالنفس كثيرا.
2- غض البصر عن المحرمات.
3- عدم الفكر في مثيرات الشهوة.
4- ملازمة الصحبة الصالحة التي تعين الإنسان على الاستقامة.
5- الإكثار من صوم النوافل، فعن عبد الله بن مسعود –رضى الله عنه- قال: كُنَّا مَعَ النَّبِيِّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ شَبَابًا لاَ نَجِدُ شَيْئًا، فَقَالَ لَنَا رَسُولُ اللَّهِ -صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ-:"يَا مَعْشَرَ الشَّبَابِ، مَنِ اسْتَطَاعَ البَاءَةَ فَلْيَتَزَوَّجْ، فَإِنَّهُ أَغَضُّ لِلْبَصَرِ وَأَحْصَنُ لِلْفَرْجِ، وَمَنْ لَمْ يَسْتَطِعْ فَعَلَيْهِ بِالصَّوْمِ؛ فَإِنَّهُ لَهُ وِجَاءٌ" أخرجه البخاري في صحيحه.
6- النظر في عواقب الأمور، وأن الله تعالى يراك، فعليك بمراقبة الله تعالى، واحترام نظره إليك، والاستحياء أن يجدك على معصيته، ولتستحِ أنك تتجنب نظر الناس ومعرفة الناس بذلك ولا تتجنب نظر الله تعالى وعلمه بذلك، قال الله تعالى:"يَسْتَخْفُونَ مِنَ النَّاسِ وَلا يَسْتَخْفُونَ مِنَ اللَّهِ

دار الإفتاء أمين الفتوى بدار الإفتاء هل العادة السرية نوع من أنواع الزنا علاج العادة السرية طرق التخلص من العادة السرية

استطلاع الرأي

أسعار العملات

العملةشراءبيع
دولار أمريكى​ 15.623315.7206
يورو​ 18.851118.9731
جنيه إسترلينى​ 21.824221.9648
فرنك سويسرى​ 17.028217.1416
100 ين يابانى​ 14.609414.7045
ريال سعودى​ 4.16514.1913
دينار كويتى​ 51.580951.9739
درهم اماراتى​ 4.25304.2803
اليوان الصينى​ 2.41642.4322

أسعار الذهب

متوسط سعر الذهب اليوم بالصاغة بالجنيه المصري
الوحدة والعيار الأسعار بالجنيه المصري
عيار 24 861 إلى 863
عيار 22 789 إلى 791
عيار 21 753 إلى 755
عيار 18 645 إلى 647
الاونصة 26,764 إلى 26,835
الجنيه الذهب 6,024 إلى 6,040
الكيلو 860,571 إلى 862,857
سعر الذهب بمحلات الصاغة تختلف بين منطقة وأخرى
العدد 280 حالياً بالأسواق