الرئيس السيسي يشاهد بيانات الطلاب المتقدمين للالتحاق بالكليات العسكرية.. فيديو رئيس «العربية للتصنيع» يؤكد أهمية تعزيز التعاون القائم على توطين التكنولوجيا معبر رفح البري استقبل اليوم نحو 300 من مزدوجي الجنسية رئيس الوزراء يتفقد الأعمال بالمتحف المصري الكبير هيئة الكتاب تصدر «عالم ما بعد الإسكندر المقدوني» لـ هيثم السيد قنديل برعاية التحالف الوطني وصناع الخير .. محافظ قنا يشهد تسليم 100 مركب صيد لصغار الصيادين وسط حضور طلابي كبير.. التنسيقية تنظم مؤتمراً بجامعة الأزهر لتوعية الشباب بأهمية المشاركة في الحياة السياسية ”انزل شارك”.. محاضرة بثقافة القليوبية للتوعية بأهمية المشاركة الإيجابية في الانتخابات محافظ الشرقية يعقد اجتماعاً مع رؤساء المراكز والمدن للاستعداد للانتخابات الرئاسية متابعة تنفيذ مشروعات محطات المعالجة فى قري ”حياة كريمة” بالمنيا رئيس هيئة الاستعلامات: محاولات تهجير سكان غزة إلى سيناء خط أحمر ولن تسمح مصر بتخطيه مدبولي: مشروع حدائق الفسطاط يستهدف تحويل المنطقة لمتنزه بيئي وسياحي وثقافي
رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحريرإلهام شرشر

خارجي

وزير الدفاع الإيطالي يختتم زيارته لتركيا.. أوكرانيا وليبيا على الأجندة

قال وزير الدفاع الإيطالي لورينزو جويريني إن إيطاليا ملتزمة حاليًا ليس فقط في أوكرانيا ولكن أيضًا في سيناريوهات أخرى مثل شرق البحر الأبيض المتوسط ​​وليبيا والساحل. وجاء ذلك خلال زيارة الوزير إلى تركيا.

وتوجه جويريني إلى اسطنبول من أجل سلسلة من اللقاءات مع نظيره التركي خلوصي أكار والبريطاني بن والاس.

وأوضح جويريني أن لقاءه مع الوزير التركي والبريطاني هو مناقشة حول سيناريوهات مختلفة وأولاً حول أوكرانيا، ثم بعد ذلك مسائل أخرى مثل الأمن الأوروبي والأمن الجماعي و التفكير في المفهوم الاستراتيجي لحلف شمال الأطلسي (الناتو)، فضلاً عن القضايا الإقليمية الأكثر أهمية من شرق البحر المتوسط ​​إلى إفريقيا إلى ليبيا والساحل، وفقاً لموقع "ديكود 39" الإيطالي.

وأشار إلى أن الاهتمام كله ينصب على أوكرانيا ولكن هناك مواقف أخرى تعد تهديدات محتملة يجب التعامل معها، موضحاً أن جنوب أوروبا عبارة عن قوس من عدم الاستقرار وينبغي أن يكون هناك اهتمام قوي جداً من وجهة نظر النشاط الدبلوماسي مع استخدام الأداة العسكرية عند الضرورة.

وذكر أنه من الضروري، في سياق مثل الحالي، عدم غض الطرف عن التداعيات على المدى المتوسط ​​والطويل التي يمكن أن تسببها الأزمة في رقعة شطرنج إستراتيجية مثل البحر المتوسط، ​​الجناح الجنوبي للحلف، مشيراً إلى أن الحفاظ على استقرار الأخير تكتسب أهمية مطلقة، فيما ستستمر إيطاليا في الالتزام بهذه الغاية أيضاً لصالح الحلف.

وتابع جويريني أنه في إطار النقاش الثلاثي بين إيطاليا وتركيا والمملكة المتحدة ومناقشة استقرار منطقة المتوسط، نقطة الاتصال بين أوروبا وشمال إفريقيا والشرق الأوسط، ناقش جويريني و أكار وبن والاس في إسطنبول مسألة مهمة حلف الناتو في العراق، حيث تستعد إيطاليا لتولي زمام القيادة بداية من مايو المقبل مع المساهمة في تعزيز الوجود العسكري للحلفاء بكتيبة تصل إلى 500 وحدة.

وأكد جويريني أن إيطاليا تنوي الاستمرار في دعم إجراءات التحالف ضد تنظيم "داعش" وبشكل أعم المشاركة في تعزيز المهمة.

واعتبر أن تواجد حلف الناتو في البلاد يجب أن يكون بمقدوره دعم المؤسسات العراقية بفاعلية، مؤكداً أن إيطاليا مع إدراك الدور المهم للقوات المسلحة للتحالف في هذا السياق، على استعداد لتعزيز عملها التعاوني.

كما أكد وزير الدفاع الإيطالي بعد لقاء نظيره التركي والبريطاني في إسطنبول أن تركيا تمثل شريكًا استراتيجيًا لإيطاليا في إطار التعاون في صناعة الدفاع، مشيراً إلى أن تركيا شريك مهم لإيطاليا وحليف مهم في حلف الناتو.

موضوعات متعلقة