تحذير من موجة شديدة الحرارة وظاهرتين مؤثرتين غدًا بهذه المناطق ”مسار اجباري” يشعل حفل المتحف الكبير ضبط عدد من العناصر الإجرامية وبحوزتهم كميات من المواد المخدرة بقصد الاتجار حملات أمنية لضبط حائزى ومتجرى المواد المخدرة والأسلحة النارية والذخائر غير المرخصة وضبط المحكوم عليهم الهاربين خطوات التظلم على نتيجة الشهادة الإعدادية 2024 في الجيزة «فيزا» ترحب بـ 22 شركة ناشئة للانضمام للدفعة الثانية من برنامج تسريع التكنولوجيا المالية وزير الزراعة يبحث التعاون المشترك مع رئيس هيئة السلامة الغذائية والزراعية بدولة الإمارات العربية المتحدة محافظ الغربية يشهد الاجتماع الدورى لمجلس الجامعة التكنولوجية بسمنود السكرتير العام المساعد للبحيرة يتابع آخر مستجدات ملف تقنين أراضي أملاك الدولة والعقود الجاهزة بالوحدات المحلية محافظ بورسعيد يتفقد سير العمل داخل مصنع ” الفتح ” لمستلزمات الإضاءة و إنتاج أسلاك و كابلات الكهرباء 4 وزراء يوقعون عقود تنفيذ مصنع تدوير المخلفات الصلبة البلدية بمنطقة شبرامنت بالجيزة كوناتيه.. مهاجم إفريقي جديد على رادار الأهلي في الانتقالات الصيفية
رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحريرإلهام شرشر

توك شو

ضياء رشوان: حماس لن تطلق سراح المحتجزين دون وقف كامل لإطلاق النار

أرشيفية
أرشيفية

قال الكاتب الصحفي ضياء رشوان، رئيس الهيئة العامة للاستعلامات، إن بدء الهدنة الإنسانية في قطاع غزة بحلول عطلة عيد الفطر «مناسب رمزيًا».

وأضاف خلال لقاء لفضائية «الغد»، مع الإعلامي عمرو عبدالحميد، مساء الأحد: «من المناسب رمزيًا أن تبدأ الهدنة في عطلة عيد الفطر؛ لأنها تعطي إشارة عكس الإشارة التي كانت موجودة من دخول شهر رمضان والقتال دائر».

وأشار إلى أن بدء الهدنة في ذلك التوقيت يتناسب مع الضغوط التي يتعرض لها رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، منوهًا أن الأخير بحاجة إلى إنجاز يقدمه للشعب الإسرائيلي، خاصة بعد الأسير الذي عثر على جثمانه أمس، وتزايد حركة الاحتجاج واختلاطها بحركة المعارضة السياسية.

وأكمل: «نتنياهو يعلم أن العربة والحصان يجب أن يكونا معا، فلن تُقدم له هدية من حماس عددًا من المحتجزين ثم يحدث وقف إطلاق النار، هذا يمكن أن يكتبه في موضوع إنشاء في الصف الثالث الابتدائي»، بحسب تعبيره.

ونفى «إمكانية الإفراج عن المحتجزين الإسرائيليين لدى المقاومة إلا بمجموعة من الشروط، أبرزها: وقف إطلاق النار كاملًا، ووقف تحليق الطيران في جنوب غزة، ولمدة 6 ساعات في الشمال».

واستطرد: «هناك شروط محددة وكلها مترابطة ومتزامنة، نتنياهو رجل يبيع بضاعة للاستهلاك الداخلي، وقد يدلس على الإسرائيليين ويقول أفرجوا عن أحد المحتجزين وبعدها بـ5 دقائق يتوقف إطلاق النار.. هذا نوع من العبث السياسي».