الزمان
رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحريرإلهام شرشر

مقالات الرأي

كيف أثرت التكنولوجيا على عولمة الجريمة والجريمة المنظمة

نيفين عباس

لقد جعلت التكنولوجيا الجريمة المنظمة أكثر صعوبة بالنسبة لإنفاذ القانون فى إيقافها كما يحدث فى جميع أنحاء العالم ويتعامل مع العديد من أشكال التجارة والدمار، وللنظر إلى أسباب حدوث ذلك يحتاج المرء إلى رؤية كيفية استخدام التكنولوجيا فى المجتمع العادى وكيف يمكن لمنظمات الجريمة المنظمة استخدام تلك المنصات نفسها، على سبيل المثال، تستطيع البلدان والشركات ممارسة التجارة بسهولة باستخدام التقدم التكنولوجى، ولكن يمكن للعناصر الإجرامية استخدام تلك المنصات نفسها للقيام بالتجارة، من المؤسف أن الصفقات التى تقوم بها الجماعات الإجرامية بنقل الأموال والبضائع عبر الإنترنت تتعلق عادة بالأسلحة والأشخاص والمخدرات، إن استخدام التكنولوجيا يجعل من الأسهل بكثير الاتصال ومعرفة الجوانب المختلفة للمخدرات ويتم استخدام نفس الإجراء فى الاتجار بالبشر والأسلحة ومع مدى صعوبة مواكبة كل شيء على الإنترنت والسياسات المختلفة من بلد إلى آخر، يصبح من الصعب جدًا على جهات إنفاذ القانون القضاء على الجريمة المنظمة أو حتى اتخاذ خطوات ضد انتشارها، إن النظر إلى الدول الأخرى ومدى سيطرة دول مثل هندوراس على الإنترنت، يوضح كيف يمكن للناس استخدامها لأغراض شريرة علاوة على ذلك، حتى الدول الأكثر تقدمًا مثل الولايات المتحدة، استخدمت إلغاء القيود التنظيمية على المؤسسات المالية، وتنطبق هذه القواعد على الإنترنت أيضًا، وفتحت العديد من المشاكل الإضافية أمام إنفاذ القانون، هناك مشكلة أخرى تتعلق بالتكنولوجيا والجريمة المنظمة وهى مدى توفر الأشخاص للانضمام إلى الجريمة المنظمة والأسباب التى قد تدفعهم إلى الانضمام، والتى لها علاقة أيضًا بالتكنولوجيا، حيث ينضم الناس إلى الجريمة المنظمة بسبب افتقارهم إلى الدعم المالى الشخصى، إن تأثيرها المدمر والذى تسبب فى زيادة عدم المساواة والفقر بالنسبة للكثيرين فى جميع أنحاء العالم دفع بعض الناس إلى الانخراط فى الجريمة المنظمة والأنشطة الإجرامية، ويرجع ذلك أساسًا إلى نقص الفرص والتفاوت الشديد فى توزيع الدخل، لذا فإن التكنولوجيا التى تسبب مشاكل فى المجتمع أدت إلى احتياج الأفراد إلى تمويل إضافى ويستخدم هؤلاء الأشخاص الجريمة المنظمة أو جوانب الجريمة المنظمة للحصول على التمويل اللازم ليكون لهم وجود منتظم، فى حين أن التكنولوجيا تجعل الأمر أكثر صعوبة بالنسبة لإنفاذ القانون حيث أن الجريمة مرتبطة فى جميع أنحاء العالم، فإن الناس ينجذبون أيضًا إلى الجريمة المنظمة بسبب عدم قدرتهم على التمتع بحياة ناجحة بخلاف ذلك عند الجمع بين عدم المساواة فى الدخل الناجم عن التكنولوجيا وإنفاذ القانون الذى يواجه صعوبة فى إنفاذ القوانين الدولية بسبب التقدم التكنولوجى، يظهر كيف أثرت التكنولوجيا على العولمة وكيف تنطبق على الجريمة المنظمة.

click here click here click here nawy nawy nawy