رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير إلهام شرشر
خدمات

أولياء أمور «السبعين» يستغيثون بوزير التربية والتعليم لإنقاذ مستقبل أبناءهم

أولياء الأمور أمام المدرسة
أولياء الأمور أمام المدرسة

ظهرت حالة استياء شديدة بين أولياء أمور طلاب مدرسة السبعين التجريبية، بمدينة العبور، وذلك لتكدس التلاميذ في خمس مدارس لمرحلة الـ"كي جي"، التجريبي، حيث بدأ التقديم للمرحلة الجديدة في شهر يونيو الماضي، بالمدرسة التابعة للمنطقة التعليمية ببنها.

وفوجئوا أولياء الأمور، بتحويل الإدارة لملفات أبنائهم إلى مدرسة جديدة مخصصة منذ عامين للتعليم الأساسي، فما كان على أولياء أمور الطلاب إلا بقبول الأمر رغم بعد مسافة المدرسة كثيرا عن بيوتهم.

وأوضح بعض أولياء الأمور، لـ"الزمان"، أن ليس ما سلف ذكره هو الذي أزعجهم فقط، بل هناك خبايا أخرى للموضوع، حيث أن مدير المدرسة السابق أحمد أمين، كان يطلب منهم التبرع لشراء بعض لوازم المدرسة لافتتاحها، مثل دفاتر غياب وحضور، ودفع أموال لتوصيل المياه والكهرباء، كما طلب منهم تحمل مرتبات البواب وساعي المدرسة، وأيضا شراء الشاي والسكر للمدير والمدرسين على نفقة الآباء.

وأضاف أولياء الأمور: "مدير المدرسة طلب من اللي الحاصلين على مؤهلات عليا، التقدم للعمل بالتدريس والأعمال الإدارية، علشان عندهم عجز، دون انتظار من المدرسة دفع مرتبات".

وأكد أولياء الأمور: "المدرسة فتحت أبوابها متأخرلأبنائنا"، حيث استقبلتهم من شهر نوفمبر بدلا من شهر أكتوبر، مشيرين إلى أن إدارة المدرسة طالبتهم بالتوقيع على إقرار يقضي بتحويل أبنائهم إلى أي مدرسة أخرى، تراها الإدارة التعليمية صالحة لهم دون إخطارهم، نظرا لأن "مدرسة السبعين"، ستعود إلى التعليم الأساسي في أي وقت.

وقالوا أولي الأمر، إن "مدرسة السبعين"، يوجد بها  العديد من المخالفات المالية، وقاموا بإبلاغ الإدارة التعليمية بذلك، والتي بدورها تقوم حاليا بالتحقيق في هذه المخالفات.

وتوجهت "الزمان"، إلى مدير الإدارة التعليمية للمدارس التجربية أستاذ خالد جرامون، الذي أكد إن الإدارة لايمكنها طرد التلاميذ، لكنها تابعة للتعليم الأساسي، لذا على أولياء الأمور سرعة التوجه للأبنية التعليمية، لمعرفة وضعهم القانوني.

وعقب المدير السابق للمدرسة أحمد أمين، على هذه المشكلة لـ"الزمان": "لماذا يقلق  أولياء الأمور وولادهم في المدرسة كويسين".

ولفت أولياء الأمور إلى أن أحمد أمين، مازال يتحدث معهم وكأنه مازال مديرا لمدرسة السبعين أو مدير عام المدارس التجريبي الخاصة بالمنطقة، على الرغم من انتهاء علاقته بالمدرسة منذ أسابيع.

وأكد أولياء أمور طلاب المدرسة، أنهم ذهبوا إلى إدارة الأبنية التعليمية، لمعرفة مصير أبنائهم فأخبرتهم أن مدرسة السبعين خاصة بالتعليم الأساسي، وليس لديهم أي إثبات لوجود مدرسة تجريبي بهذا الاسم، بالإضافة إلى أن وجود التلاميذ بالمدرسة غير قانوني وفي أي وقت سيتم ارجاع المدرسة للتعليم الأساسي.

 هنا تتسائل 650 أسرة، من خلال "الزمان"، عن مصير أبنائهم هل ستوجد مدرسة تقبل استقبالهم لاستكمال دراستهم المرحلية؟ أم سيطردون بالشارع دون تعليم؟!، طالبين بالعدالة وإيجاد حل من قبل وزير التربية والتعليم الدكتور طارق شوقي، للإنقاذ مستقبل أبناءهم من الضياع، حيث استأنفوا امتحان الترم الأول وهم لايعرفون مصيرهم من الاستمرار في المدرسة أم الطرد منها.

 

مدرسة السبعين التجريبية العبور

آخر الأخبار

استطلاع الرأي

أسعار الذهب

متوسط سعر الذهب اليوم بالصاغة بالجنيه المصري
الوحدة والعيار الأسعار بالجنيه المصري
عيار 24 717 إلى 719
عيار 22 657 إلى 659
عيار 21 627 إلى 629
عيار 18 537 إلى 539
الاونصة 22,285 إلى 22,356
الجنيه الذهب 5,016 إلى 5,032
الكيلو 716,571 إلى 718,857
سعر الذهب بمحلات الصاغة تختلف بين منطقة وأخرى
أخبار السيارات
العدد 151