رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير إلهام شرشر
أخبار

وزير التنمية المحلية يلتقي رئيس الهيئة الوطنية للصحافة

جانب من اللقاء
جانب من اللقاء

استقبل اللواء محمود شعراوى وزير التنمية المحلية ، المهندس عبدالصادق الشوربجى رئيس الهيئة الوطنية للصحافة ، والكاتب الصحفى عبدالمحسن سلامة رئيس مجلس إدارة مؤسسة الأهرام ، والكاتب الصحفى أحمد جلال رئيس مجلس إدارة مؤسسة أخبار اليوم ، والكاتب الصحفى إياد أبو الحجاج رئيس مجلس إدارة مؤسسة "دار التحرير للطبع والنشر" وذلك بمقر الوزارة بالدقى بحضور عدد من قيادات الوزارة .

وفى بداية اللقاء أكد اللواء محمود شعراوى على أهمية الدور الذى تقوم به المؤسسات الصحفية القومية فى زيادة التنوير والتوعية وتشكيل الفكر والوعي الصحيح وغرس الإنتماء لدى المواطنين خاصة فى ظل حروب الجيلين الرابع والخامس ومواجهة الشائعات والأكاذيب الموجهة ضد الدولة المصرية .

وأشار " شعراوى " إلى أهمية دور وسائل الإعلام المقروءة والمسموعة والمرئية والمؤسسات القومية فى دعم الجهود التى تقوم بها الدولة فى مختلف الملفات وإطلاع المواطنين بها فى كل المحافظات وشرح القضايا وطرحها على الرأي العام .

وخلال الاجتماع استعرض المهندس عبدالصادق الشوربجى عدداً من الملفات والتشابكات المالية بين المؤسسات الصحفية القومية والمحافظات فيما يخص ملف الإعلانات وتغيير النشاط لبعض الأراضى و الأصول الثابتة التى تم تخصيصها من قبل المحافظات خلال السنوات الماضية بحق الانتفاع وتم سداد أقساط مالية لها ومنها أراضي لإقامة مصايف للعاملين ومشروعات تعليمية .

و أشار المهندس عبدالصادق الشوربجى إلى أن المؤسسات الصحفية القومية تعتبر من بين الأعمدة المهمة للدولة المصرية والتى لا يمكن الاستغناء عنها وتسعى الهيئة للتكاتف للقيام بعملية إصلاحها وحل المشاكل والتحديات التى تواجهها والتى تراكمات عبر العقود الماضية و تأثرت خلال الشهور الماضية بسبب تداعيات فيروس كورونا .

وقال رئيس الهيئة الوطنية للصحافة أن خطوات عملية التطوير و الإصلاح لتلك المؤسسات تسير وفقاً للخطط التى تم وضعها منذ تولية المسئولية للنهوض سريعاً بها وزيادة إيراداتها سواء بإقامة مشروعات مشتركة بين المؤسسات وبعضها أو استثمار الأصول الثابتة أو حل مشكلة الفوائد على الديون لدى بعض الهيئات والوزارات بالحكومة بما يساعد على قيام المؤسسات الصحفية القومية بدورها التنويرى والإعلامى للمواطنين والداعم للدولة المصرية .

وأكد الشوربجى أن مصادر دخل المؤسسات القومية تأثرت بشدة خلال الشهور الماضية فيما يخص " الإعلانات " بسبب بعض المشاكل مع المحافظات وكذا تداعيات فيروس كورونا على سوق الإعلان بصفة عامة.

وأشاد بالتعاون والدعم الذى يقدمه بعض السادة المحافظين خلال الفترة الماضية لحل بعض المشاكل مع المؤسسات الصحفية القومية .

ومن جانبه قال وزير التنمية المحلية أن الحكومة تؤكد بصورة مستمرة على دعم ومساندة الدولة للمؤسسات الصحفية القومية للنهوض بها ومواجهة التحديات التى تواجهها وتحقيق الغرض من إنشائها وذلك فى إطار الإمكانيات المتاحة لدى الدولة .

وأكد اللواء محمود شعراوى أنه سيقوم بالتواصل مع السادة المحافظين لمناقشة المشاكل التى تم عرضها خلال الإجتماع ووضع أفضل الحلول لها بصورة سريعة وتقريب وجهات النظر بين الجميع فى وحل المشاكل بعيداً عن اللجوء للقضاء وذلك فى إطار دعم الدولة لكافة القطاعات التى تأثرت بتداعيات فيروس كورونا المستجد وضمان استمرار قيام المؤسسات الصحفية القومية بدورها الحيوي والمهم.

وخلال اللقاء تحدث وزير التنمية المحلية حول عدداً من الملفات والموضوعات التى تتابعها الوزارة و تهم المواطنين بالمحافظات وعلى رأسها بدء التطبيق التجريبى لمنظومة التراخيص والاشتراطات البنائية والتخطيطية الجديدة بـ27 مركز ومدينة وذلك من أول شهر مايو الجارى ولمدة شهرين، تنفيذاً لتوجيهات القيادة السياسية وتكليفات رئيس الوزراء بضبط منظومة العمران وحوكمة منظومة تراخيص البناء بكافة المحافظات لوقف فوضى التراخيص.

حيث أشار شعراوى إلى أن تلك الاشتراطات الجديدة إمتداداً لأحكام قانون البناء الموحد رقم 119 لسنة 2008 ولائحته التنفيذية ، حيث تسعى وزارة الإسكان والمجتمعات العمرانية والوزارات المعنية بالحكومة لضبط منظومة العمران وحوكمة منظومة التراخيص للقضاء على البناء العشوائى ووقف فوضى التراخيص بما يحقق مصلحة الوطن والمواطنين وايجاد حياة بها متنفس للمواطنين وتنظيم الشكل العام.

وأوضح الوزير أنه يتم السماح بإستئناف واستكمال أعمال البناء للرخص السارية التى تم وقفها بعد فحصها من قبل اللجنة المشكلة بكل محافظة برئاسة نائب المحافظ والتأكد من مطابقتها للإشتراطات والأكواد وصحيح القانون .

وأكد وزير التنمية المحلية أن ملف مكافحة الفساد بالمحليات يحظى باهتمام كبير منذ توليه الوزارة والجميع لا يدخر جهداً فى مواجهة أي نوع من أنواع الفساد وعدم التهاون تجاه أي مخالفات بالإدارة المحلية.

ومن جانبهم عرض السادة رؤساء مجالس إدارات الأهرام وأخبار اليوم والجمهورية لتفاصيل المشكلات التى تواجههم مع المحافظات والتى تؤثر على مصادر دخل المؤسسات خاصة ملف الإعلانات وكذا بعض الأصول الثابتة من الأراضى ، وأشاروا إلى أن المؤسسات الصحفية القومية و إصدارتها المختلفة تعد خط الدفاع الأول عن الدولة المصرية وتلعب دوراً كبيراً فى دعم جهود الحكومة فى كافة القطاعات .

وفى نهاية اللقاء قدم رئيس الهيئة الوطنية للصحافة ورؤساء مجالس إدارات الصحف القومية الشكر والتقدير لوزير التنمية المحلية على اهتمامه والإستماع للمشكلات والتحديات التى تواجه المؤسسات مع المحافظات والمساعدة فى حلها خلال الفترة المقبلة.

3880bc141840165c4850bbb53f02fdaf.jpg
اللواء محمود شعراوي وزير التنمية المحلية الزمان

استطلاع الرأي

العدد 268 حالياً بالأسواق