رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحريرإلهام شرشر

سياسة البرلمان

برلمانية: تسيير جسر بري للسودان يؤكد عمق العلاقات بين البلدين

النائبة ميرال الهريدي
النائبة ميرال الهريدي

أكدت ميرال الهريدي، عضو لجنة الدفاع والأمن القومي بمجلس النواب، أن توجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسي، بشأن تقديم سبل الدعم للشعب السوداني وتسيير جسر بري من مساعدات إنسانية وطبية للأشقاء في السودان، تأتي تتويجاً للسياسات التي اتخذها فخامة الرئيس بشأن تقديم الدعم لكافة الدول الأفريقية بل والمنطقة بأكملها، مشيرة إلى أن مصر لا تبخل يوما أو تتردد في تقديم الدعم والوقوف بجانب أشقائها سواء العرب أو الأفارقة، ومستمرة في الدفاع عن حقوق شعوب المنطقة تحقيقا للسلام وإعلاء المصلحة العامة.

ولفتت الهريدي، في بيان لها، أن تسيير جسر بري يحتوى على مواد غذائية وأدوية ومساعدات انسانية وطبية باجمالي 90 شاحنة نقل للأشقاء في جمهوريه السودان، لمساعدتهم على تجاوز تداعيات أزمة السيول التي اجتاحت عدد من المناطق هناك، يؤكد المواقف الداعمة للقارة الأفريقية، فضلا عن تأكيدها في كافة المحافل الدولية بضرورة دعم دول العالم الثالث، والوقوف بجانب القارة السمراء وامدادها بكافة سبل الدعم والمساعدات من أجل الحفاظ على استقرار الأمن بمجتمعاتها.

وأكدت النائبة ميرال الهريدى أن مصر تربطها علاقات طيبة وآواصر محبة تاريخية ترجع جذورها لمئات السنين، مشيرة إلى أن تلك العلاقات تحظى باحترام من جانب البلدين، الأمر الذي يجعل الدولة المصرية على أتم الاستعداد لتقديم أي مساعدات من شأنها دعم الشعب السوداني وتخفيف الأعباء عنهم في تلك الظروف الحرجة التي يمرون بها جراء جائحة السيول.

كما ثمنت عضو لجنة الدفاع والأمن القومي بمجلس النواب، استمرار دعم مصر لوكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين “الأونروا” وتقدمها خدمات أساسية وضرورية للاجئين الفلسطينيين، مشيرة إلى أن الدولة المصرية دائما ما تقدم يد العون والدعم في كافة صوره وأشكاله للشعب الفلسطيني و حريصة كل الحرص على العمل من أجل تحقيق السلام لحين نيله حريته وكرامته وأرضه.



موضوعات متعلقة