رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحريرإلهام شرشر

سياسة البرلمان

الرئيس السيسي: قطع الطريق على تعهدات جديدة بشأن أزمة المناخ

الرئيس السيسى
الرئيس السيسى

أكد المهندس أشرف رشاد الشريف، ممثل الأغلبية بمجلس النواب، النائب الأول لرئيس حزب مستقبل وطن، أهمية رسائل الرئيس عبد الفتاح السيسى، بقمة مؤتمر المناخ ووضعه للعالم أمام مسئولياته تجاه أزمة التغيرات المناخية، وخاصة على مستوى إلتزام الدول الكبرى لتعهداتها بشأن الدول النامية على مستوى تمويل مشروعات الإقتصاد الأخضر ومواجهة التغيرات المناخية.

جاء ذلك فى - تصريح له - مؤكدًا على أن الرئيس عبد الفتاح السيسى وضع العالم أمام مسئولياته أيضا بشأن الحرب الروسية الأوكرانية، لما لها من تداعيات سلبية كبيرة على كافة دول العالم، مشيرًا إلى أن هذه المبادرة إدراك حقيقى من القيادة السياسية المصرية لتداعيات ومخاطر الحرب على الإنسانية جمعاء، مشيرا إلى أهمية أن يتحمل العالم مسئولياته تجاه وقف هذه الحرب فى أسرغ وقت حماية للبشرية.

ولفت ممثل الأغلبية بمجلس النواب، إلى أن مبادرة الرئيس السيسى لها خصوصية أيضا كونها من أرض مدينة السلام العالمية شرم الشيخ المصرية، ومن ثم فهى رسالة للسلام والاستقرار العالمى لإنهاء جميع الحروب والنزاعات على جميع الاصعدة الاقليمية والعربية والافريقية والدولية.

وتطرق النائب الأول لرئيس حزب مستقبل وطن بحديثه إلى ما تضمنته كلمة الرئيس عبد الفتاح السيسى وملامستها لواقع العالم أجميع فى ضوء تحديات التغيرات المناخية، وأهمية أن نكون أمام خطوات استباقية لهذه التحديات وأمام تنفيذ لكل التعهدات السابقة وأن تكون قمة المناخ بشرم الشيخ للتنفيذ وليس لمزيد من التعهدات والشعارات، مشيرا إلى أن فعاليات المؤتمر يؤكد أن مصر تقدم نموذجا يحتذى به في الإعداد لمؤتمر قمة المناخ.

موضوعات متعلقة