رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير إلهام شرشر
مقالات الرأي

سعد الجمال يكتب: «العراق»

اللواء سعد الجمال
اللواء سعد الجمال


إن ما يجرى اليوم علي الساحة العراقية من تظاهرات وأحتجاجات شابها العنف و سقط خلالها عشرات القتلى ومئات المصابين تنذر بمخاطر شديدة .

فالمجتمع والشعب والدولة العراقية لم تتعافى بعد من آثار الغزو الأمريكى وما بعده ومن الحرب على تنظيم داعش الأرهاربى وانصاره ومن آثار الفتن الطائفيه والعرقية واضطراب الحالة الاقتصادية والمعشية .

وإذا كانت الاحتجاجات الشعبية تعبر بصدق عن حالة الأحتقان الشعبى من الفساد وتردى الأحوال المعيشية والتدخلات الخارجية الدولية منها والأقليمية فإن دخول عناصر غير سلمية إلى تلك المظاهرات تدعو للعنف وسقوط القتلى والجرحى وتخريب المنشآت العامة والخاصة هذا أمر غير مقبول ويشكل تهديدا للأمن والسلم وأستقرار البلاد بل ويفتح الباب لمزيد من التدخلات الخارجية فى ظل حالة الفوضى والانفلات الأمنى .

أن السياسين العراقيين بمختلف مستوياتهم التنفيذية والتشريعية وبمختلف انتماءاتهم السياسىية والحزبية مطالبون وبشكل عاجل بالاستماع الواعى لصوت الجماهير وتقديم الحلول السريعة لمواجهة التحديات وتحقيق المطالب الشعبية .
كما أنا نناشد العراقيين الأشقاء المحافظة على سلمية تحركاتهم والحفاظ على مكتسبات دولتهم ووطنهم وبنيتها التحتية وتوحيد الصفوف وضبط النفس وأن تكون المصلحة العليا للعراق هدفهم الأسمى .

العراق تظاهرات الحالة الاقتصادية والمعشية الغزو الأمريكى

استطلاع الرأي

192