رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحريرإلهام شرشر

اقتصاد

روساتوم: صب «الخرسانة الأولى» في المجموعة الرابعة لمحطة الضبعة بالربع الأخير 2023

محطة الضبعة
محطة الضبعة

أعلنت شركة روساتوم الروسية والمسئولة عن بناء محطة الضبعة النووية، بمحافظة مرسى مطروح، موافقة هيئة الرقابة النووية والإشعاعية لبدء صب «الخرسانة الأولى» في المجموعة الرابعة لمحطة الضبعة النووية.

وأشارت في بيان لها، إلى أن هيئة المحطات النووية لتوليد الكهرباء المصرية (NPPA) أجرت كشفاً ميدانياً لجاهزية صب الخرسانة الأولى في البلاطة الأساسية لمقصورة المفاعل للمجموعة الرابعة في محطة الضبعة النووية بمشاركة ممثلين عن الجهة المشرفة وهي هيئة الرقابة النووية والإشعاعية المصرية (ENRRA) وشركة (ف.و. بيزأوباسنوست)، التي تقدم الدعم الفني للهيئة.

ونوهت بأن ن عملية الكشف الميداني تتم ضمن إطار الإجراءات المحددة المطلوبة لإصدار إذن لبناء مجموعة الطاقة. حيث قام المفتشون بمراجعة وثائق المشروع المطلوبة لبدء الأعمال الانشائية وأكدوا امتثالها لجميع المتطلبات والمعايير.

كما تم إجراء أعمال التفتيش في المصنع الخاص بإنتاج الخلطات الخرسانية وفي معامل الاختبار للتحقق من موثوقية المواد المستخدمة وجاهزية البنية التحتية لأعمال البناء الرئيسية في المجموعة الرابعة.

في هذا الصدد أكدت اللجنة على نجاح العمل المشترك لممثلي هيئة المحطات النووية لتوليد الكهرباء المصرية وممثلي شركة "آتوم ستروي إكسبورت" استعدادًا لصب "الخرسانة الأولى"، بالإضافة إلى ذلك تم الاشارة إلى التجربة المتراكمة المتعلقة بأعمال التفتيش المماثلة للمجموعات الأولى والثانية والثالثة والتي تم أخذها بعين الاعتبار.

علماً أن التقييم الإيجابي للجاهزية الذي قدمته الجهة المنظمة يرتبط أيضًا بالتعاون المستمر والتفاعل المثمر بين هيئة المحطات النووية لتوليد الكهرباء المصرية وهيئة الرقابة النووية والإشعاعية المصرية.

ومن المقرر صب "الخرسانة الأولى" في المجموعة الرابعة في الربع الأخير من هذا العام بعد الحصول على إذن إنشاء من هيئة الرقابة النووية والإشعاعية المصرية

وتجدر الإشارة إلى أن روسيا تعمل باستمرار على تطوير العلاقات التجارية والاقتصادية الدولية، مع التركيز على التعاون مع الدول الصديقة، بما في ذلك مواصلة تنفيذ المشاريع المشتركة الكبرى في قطاع الطاقة. وفي هذا السياق تلعب شركة روساتوم ومؤسساتها دوراً فعالاً ضمن هذا العمل.

ويشار إلى إن القسم الهندسي في شركة روساتوم الحكومية يوحد تحت لوائه الشركات الرائدة في الصناعة النووية: شركة "آتوم ستروي إكسبورت" (مدن موسكو ونيجني نوفغورود وفروعها في روسيا والخارج)، معهد التصميم الموحد – شركة "آتوم إينيرغو برويكت" (مدن موسكو ونيجني نوفغورود وفروعها في سانت بطرسبرغ - معاهد التصميم والفروع في روسيا والخارج وفروع أعمال المسح) والمؤسسات التابعة لشركات البناء.

ويحتل قسم الهندسة المرتبة الأولى في العالم من حيث مجموع الطلبات وعدد محطات الطاقة النووية التي تم تشييدها في وقت واحد في مختلف دول العالم. هنا لابد من التنويه إلى إن حوالي 80% من عائدات القسم هي من المشاريع الأجنبية، مع العلم أن القسم الهندسي ينفذ مشاريع لبناء محطات طاقة نووية ذات استطاعة كبيرة في روسيا ودول أخرى، ويوفر القسم الهندسي مجموعة كاملة من خدمات EPC و EP و EPC (M)، بما في ذلك إدارة المشروع والتصميم، ويطور قسم الهندسة تقنيات Multi-D لإدارة المنشآت الهندسية المعقدة. وللعلم فإن القسم يعتمد على إنجازات الصناعة النووية الروسية والتقنيات المبتكرة .

موضوعات متعلقة